دولة خليجية ترسل نسخة من القرآن إلى الفضاء

دولة خليجية ترسل نسخة من القرآن إلى الفضاء
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف أحد المسؤولين بإحدى الدول الخليجية، اليوم الاثنين، عن إرسال بلاده نسخة من القرآن الكريم العظيم إلى الفضاء الخارجي.

وأوضح مدير برنامج الإمارات لرواد الفضاء، سالم المري، إن رائد الفضاء الإماراتي الأول هزاع المنصوري، الذي من المقرر أن ينطلق إلى محطة الفضاء الدولية في الخامس والعشرين من سبتمبر/ أيلول المقبل، سيأخذ معه 10 كغ من الحمولة.

وحول حمولة "هزاع" أشار "المري" إلى أنها سوف تكون عبارة عن صور عائلية، وصورة لمؤسس الإمارات الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مع رواد فضاء أبولو، وعلم الإمارات المصنوع من الحرير الخالص، ونسخة من القرآن الكريم، وكتاب حاكم دبي "قصتي".

وقال "المري" في مؤتمر صحفي: "سيرسل مركز الفضاء مع المنصوري عشرة كيلوغرامات من الحمولة، بما في ذلك أشياء متعلقة بثقافة الإمارات وتراثها التاريخي، لا سيما علم الإمارات وشعاراتها، والتي ستوضع عند العودة في المتاحف وسيتم توزيعها كهدايا تذكارية".

وأضاف مدير برنامج الإمارات لرواد الفضاء أنه "من ضمن الحمولة أيضاً 30 بذرة للشجرة الوطنية للإمارات "الغاف" (جنس من النباتات البقولية)، حيث ستتم زراعتها في جميع أنحاء الإمارات بعد العودة".

كما يحمل رائد الفضاء الإماراتي معه مواد متعلقة بالتجارب العلمية المستمرة، لا سيما نماذج الأرض والمريخ، والغذاء الإماراتي، بالإضافة إلى الأشياء الشخصية مثل الصور العائلية وبعض الهدايا التذكارية، كما سيحمل معه كتاب "قصتي" لرئيس وزراء الإمارات حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم، حيث يتحدث الفصل الأول من هذا الكتاب عن اليوم الذي أعلن فيه إطلاق برنامج تدريب رواد الفضاء في الإمارات، وكذلك الكتاب الصادر عن مركز الفضاء "سباق في الفضاء"، وفقًا لما ذكره المري.

يذكر أن مركز محمد بن راشد للفضاء، كان قد أعلن في وقت سابق أن أول رائد فضاء إماراتي هزاع المنصوري سيبقى في المدار لمدة ثمانية أيام.











تعليقات