بعد سيطرة النظام على خان شيخون.. موسكو توضح إجراءاتها مع تركيا بشأن إدلب

بعد سيطرة النظام على خان شيخون.. موسكو توضح إجراءاتها مع تركيا بشأن إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

أوضحت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الخميس، إجراءات بلادها مع تركيا بشأن إدلب بعد سيطرة "نظام الأسد" على خان شيخون.

وقالت "زاخاروفا" -بحسب وكالة "نوفوستي" الروسية-: "نعتبر أنه من الضروري الالتزام بكل الاتفاقيات الخاصة بإدلب، التي تهدف إلى مواصلة محاربة الإرهاب، وفي الوقت نفسه ضمان أمن المدنيين".

وأضاف: "في هذا السياق سنواصل التعاون مع تركيا في إطار مذكرة سوتشي، التي تم التوصل إليها في 17 سبتمبر سنة 2018"، بحسب تعبيرها.

وكان المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أعلن في وقت سابق ترحيب بلاده بسيطرة النظام على خان شيخون، لافتًا إلى تصريحات روسيا السابقة بأنها لن تتوقف عن قتال الفصائل في إدلب.

ويشير تصريح المتحدث باسم الرئاسة الروسية، أن بلاده لم ولن تلتزم بأي هدن أو اتفاقيات دولية بشأن الشمال السوري، فقد أكد مراقبون أن حديثه يثبت أن الهدن والاتفاقيات مناورات لكسب الوقت لصالح "نظام الأسد".



تعليقات