قائد بـ"الدفاع السعودية" يوجه اتهامًا خطيرًا للإمارات بشأن حقل الشيبة النفطي.. وينشر خريطة مفاجئة (صورة)

قائد بـ"الدفاع السعودية" يوجه اتهامًا خطيرًا للإمارات بشأن حقل الشيبة النفطي.. وينشر خريطة مفاجئة (صورة)
  قراءة
الدرر الشامية:

وجه القائد العسكري السابق في وزارة الدفاع السعودية، العميد الركن، علي التواتي القرشي، مساء اليوم السبت، اتهامًا خطيرًا إلى الإمارات بعد ضرب حقل الشيبة النفطي الذي يضم أكبر مخزون إستراتيجي للمملكة.

وألمح "القرشي" في تغريدات نشرها على حسابه في موقع "تويتر"، إلى تورط الإمارات في استهدف حقل الشيبة النفطي، وربط ذلك بالأحداث المشتعلة في عدن والخلافات غير المعلنة بين السعودية والإمارات.

وكتب القائد العسكري السعودي: "لماذا حقل الشيبة؟، ولماذا في يوم تسليم المواقع السيادية في عدن للألوية الرئاسية؟"، في إشارة إلى أن عملية الاستهداف تمت بعد طرد السعودية لقوات الحزام الأمني المدعوم من الإمارات من عدن.

وأضاف "القرشي": "يبدو أن الوجع شديد والإحساس بالغبن قد بلغ مداه، يفترض الآن أن تفرض الشرعية سطوتها في الجنوب، وأن تبدأ على الفور عملية تحرير صنعاء".

وفي ذات السياق، نشر القائد العسكري السعودية، خريطة لموقع حقل الشيبة النفطي، على الحدود بين الإمارات والسعودية؛ ملمحًا إلى صعوبة ضرب الهدف من صنعاء معقل ميليشيا "الحوثي"، ولكن يسهل ضربه من الإمارات.

هذا، وشنت حسابات إخبارية سعودية هجومًا على الإمارات بعد استهداف حقل الشيبة النفطي، معتبرين أنها متورطة في ذلك، بسبب الخلافات بين الرياض وأبو ظبي في اليمن.

وكانت ميليشيا "الحوثي" أعلنت في وقتٍ سابق من اليوم، استهداف حقل الشيبة النفطي بـ10 طائرات مسيرة، فيما اعترفت الرياض بالحادثة، وأكدت أنها أسفرت عن حريق محدود بالحقل النفطي.

وتشهد اليمن خلافات غير معلنة بين السعودية والإمارات؛ إذ دعمت أبو ظبي انقلابًا على الشرعية المدعومة من الرياض في عدن عن طريق قوات "الحزام الأمني"، إلا أن الجيش السعودي أعاد الوضع إلى ما كان عليه.



تعليقات