في اختراق خطير.. طائرة إسرائيلية تلقي مواد حارقة جنوبي لبنان

في اختراق خطير.. طائرة تابعة لجيش الاحتلال تلقي هذه الأشياء جنوبي لبنان
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر إعلامية رسمية لبنانية، عن قيام طائرة تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي بإلقاء أشياء معادية على جنوبي لبنان.

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان "رسمية"، بأنه تم اختراق "طائرة استطلاع معادية" للحدود الجنوبية، ورميها مواد حارقة تسببت باشتعال النيران قبالة بلدة حولا الحدودية.

وقالت الوكالة إن "طائرة استطلاع إسرائيلية معادية اخترقت الأجواء اللبنانية من فوق منطقة بنت جبيل، واتجهت إلى قرى قضاء مرجعيون".

وتابعت الوكالة قولها، إن الطائرة "رمت مواد قابلة للاشتعال في نقاط عدة فوق الحدود الفاصلة بين الأراضي اللبنانية والفلسطينية المحتلة".

وأشارت الوكالة إلى أن ذلك أدى "إلى اندلاع حريق هائل بمحاذاة الشريط الحدودي مقابل موقع العباد العسكري المقابل لبلدة حولا - قضاء مرجعيون وامتدت النيران إلى الداخل الفلسطيني المحتل".

ولفتت الوكالة إلى أن الحريق أسفر عن انفجار 15 لغمًا أرضيًّا على الأقل، من مخلفات جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وكانت قناة "المنار"؛ التابعة لـ"حزب الله" اللبناني؛ بثت مقطعًا مصورًا جديدًا يظهر عملية استهداف البارجة الإسرائيلية "ساعر 5" في حرب يوليو/تموز 2006.

ونقلت القناة تصريحات القائد في القوة البحرية لـ"حزب الله" الحاج جلال، قوله إنه تم استهداف بارجة "ساعر 5" من محيط منطقة السفارة الكويتية في بيروت عام 2006 خلال العدوان الإسرائيلي.






تعليقات