الداعية يوسف إستس يكشف كارثة: توزيع أكياس "الجمرة الخبيثة" على الحجاج (فيديو)

الداعية يوسف إستس يكشف كارثة: توزيع أكياس "الجمرة الخبيثة" على الحجاج (فيديو)
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف الداعية الأمريكي يوسف إستس، عن كارثة تمثلت في توزيع أكياس "حصى الجمرات" على الحجاج في مزدلفة وقد كتب عليها الجمرة الخبيثة للعقبة الكبرى.

ونشر "إستس" مقطع فيديو تناقله مغردون على موقع "تويتر"، يشرح فيه المكتوب على الأكياس التي تم توزيعها على الحجاج، باسم "الجمرة الخبيثة".

وتسائل الداعية الأمريكي، عن كيفية كتابة اسم "الجمرة الخبيثة" على أكياس حصى الجمرات، مبينًا أن الجهات المسؤولة عن ذلك في السعودية لجأت إلى "غوغل" لترجمة الكلمة.

وأوضح "إستس" أن الكارثة تكمن عند عودة الحجاج إلى بلادهم وحمل هذه الأكياس كهدايا تذكاري؛ حيث سيكتشف مفتشو الجمارك والهجرة عند الفحص أنها "أكياس الجمرة الخبيثة"، وستغيب عنهم حقيقة الأمر.

وفي ذات السياق، علقت وزارة الحج والعمرة السعودية على الفيديو، اليوم السبت، بقولها: إنه "خلال وجود ضيوف الوزارة بمزدلفة لوحظت كمية محدودة من أكياس جمع الحصى لرمي الجمرات وعليها ترجمة خاطئة قد تؤدي إلى بعض اللّبس".

وأضافت الوزارة في بيانٍ لها: "أن الشيخ يوسف إستس ضيف وزارة الحج والعمرة لموسم حج هذا العام والمحاضر بندوة الحج الكبرى في دورتها الـ44 عرض أن يقوم بتسجيل فيديو لإيضاح ذلك".

وختمت الوزارة بالتأكيد على أنها "في مساء اليوم التاسع من ذي الحجة بالتحقيق مع متعهد أكياس جمع الحصى والجهة المتعاقدة معه والمترجم، وأخذ إفاداتهم وإحالتهم لجهة الاختصاص، والتوجيه بتصحيح الوضع فورًا وتحري الدقة".



تعليقات