في موقف حازم.. إعفاءات لموظفين سعوديين بسبب موقفهم مع حجاج جنوب شرق آسيا

في موقف حازم.. إعفاءت لموظفين سعوديين بسبب موقفهم مع حجاج جنوب شرق آسيا
  قراءة
الدرر الشامية:

ذكرت مصادرإعلامية رسمية سعودية، قيام السلطات السعودية بإعفاء موظفين رسميين من أعمالهم، بسبب مواقفهم المقصرة تجاه الحجاج من جنوب شرق آسيا.

وأوضحت وكالة الأنباء الرسمية السعودية "واس"، أن وزارة الحج والعمرة أصدرت قرارًا بإيقاف مديريْ المكتبين (80) و(82) التابعين لمؤسسة مطوفي حجاج دول جنوب آسيا، وإحالتهم إلى مجلس تأديب أفراد الطوائف للتحقيق معهما، بعد أن تم إعفاؤهما من وظيفتيهما بسبب تقصيرهما بتقديم الخدمات المقدمة للحجاج .

وأشارت الوكالة الرسمية إلى أن ذلك القرار جاء بعد توجيه من الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة مكة المكرمة، والقاضي باعتماد إيقاف مديري المكتبين (80) و (82) عن العمل، وذلك عقب رفع اللجان الميدانية التابعة للإمارة تقريرًا يثبت تقصيرهما في تقديم الخدمات المقدمة للحجاج.       

وعلى الفور؛ قررت الوزارة تعيين مديرين آخرين لمتابعة تقديم الحلول العاجلة لمعالجة الوضع الراهن حتى عودة الحجاج التابعين للمكتبين إلى بلادهم سالمين.

وكذلك لضمان تقديم الخدمات اللازمة كافة للحجاج التابعين للمكتبين وذلك حرصًا على راحتهم واطمئنانهم لإكمال مناسك حجهم وحفاظًا على النجاحات الكبيرة التي تحققت في المراحل السابقة خلال موسم حج هذا العام 1440هـ.

يذكر أنه تم إيقاف مسؤولين في مؤسسات طوافة بسبب التقصير والإهمال، كما أمر وزير الحج والعمرة الدكتور محمد صالح بن طاهر بنتن، بتوجيه فرق الرقابة والمتابعة الميدانية بمتابعة الحالة على مدار الساعة.

وذلك لضمان تقديم كافة الخدمات للحجاج في ظل سعي الوزارة المستمر لتطوير الخدمات المقدمة والتأكد من التزام جميع المؤسسات والقطاعات التابعة بالتعليمات والتوجيهات، والعمل على راحة ضيوف الرحمن ليؤدوا مناسكهم بيسر وسهولة.



تعليقات