تعيش في مناطق سيطرة "نظام الأسد".. ممثلة سورية موالية تفكر بالانتحار وتكشف الأسباب

تعيش في مناطق سطيرة نظام الأسد.. ممثلة سورية موالية تفكر بالانتحار وتكشف الأسباب
  قراءة
الدرر الشامية:

قالت الممثلة السورية المشهورة، شكران مرتجى، والتي تعيش في مناطق سيطرة "نظام الأسد"، إنها فكرت مؤخرًا في الانتحار بسبب الأوضاع التي تعيشها.

ونقل موقع "هاشتاغ سوريا" الموالي عن "مرتجى"، قولها في لقاء مصور، نُشر مؤخرًا، إنها فكرت في الانتحار، بسبب ظروف نفسية صعبة مرّت بها، وأضافت بأنها تتمنى الموت دائمًا ولا تهابه لأنه سيجمعها بأحبابها الذين رحلوا.

وأضافت "مرتجى" : "دائمًا أتمنى الموت، لأن الله أرحم الراحمين، وفوق ما في شر، ورح بلتقي كل الناس الحلوين”.

وأشارت إلى أن والدتها وسوريا وفلسطين هم من يستحقون أن تموت من أجلهم فقط، وأن جمهورها سينساها خلال يومين بعد رحيلها.

وكانت "مرتجى" قد صرحت في وقتٍ سابق، بأنها تنوي اعتزال التمثيل لأسباب خاصة، وذلك عبر لقاء خاص نشرته إحدى القنوات الموالية المهتمة بأخبار المشاهير والممثلين.

يذكر أن سكان المناطق الموالية يعيشون حالة من الاكتئاب والحزن الشديد بسبب الحالة المادية الصعبة التي يعيشونها، فضلًا عن مقتل عشرات الآلاف من أبنائهم الذين زجّهم "نظام الأسد" لقتال الثوار، دفاعًا عن كرسي حكمه.



تعليقات