اشتباكات بين الحرس الإيراني وقوات الأسد في دير الزور

اشتباكات بين الحرس الإيراني و"الأمن العسكري" للنظام في دير الزور
  قراءة
الدرر الشامية:

شهدت مدينة الميادين في ريف دير الزور الشرقي اشتباكات بين ميليشيا الحرس الثوري الإيراني والأمن العسكري التابع لنظام الأسد.

وذكرت "شبكة ديرالزور24" أنّ الاشتباكات دارت بين الطرفين في الحي الشرقي بمدينة الميادين قبل يومين، مشيرة إلى أن عناصر الحرس الثوري هاجموا مفرزة الأمن العسكري واشتبكوا مع عناصر الأخير.

وأكدت مصادر للشبكة أنّ هذه الاشتباكات جاءت عقب قيام الأمن العسكري بقطع التيار الكهربائي عن منازل عناصر الحرس الثوري الإيراني، للتضييق عليهم ودفعهم للعودة إلى صفوف قوات الأسد.

وأشارت إلى أن ميليشيا الحرس الإيراني أرسلت تعزيزات عسكرية إلى مقارها في الحي الشرقي بمدينة الميادين تحسبًا لأيّة تطورات مع الأمن العسكري.

وتشهد مدينة الميادين صراع نفوذ بين ميليشيات إيران وقوات الأسد وأجهزة مخابراته، إذ تمكنت إيران من سحب عشرات العناصر من الدفاع الوطني وأجهزة الأمن إلى قواتها في المدينة.

وسبق أن اندلعت اشتباكات مماثلة في ريف دير الزور، وسقط العشرات من القتلى والجرحى جراء المواجهات المتكررة بين الطرفين.

يذكر أن القوات الإيرانية تسيطر بشكل شبه كامل على مناطق واسعة من سوريا، أبرزها مناطق ريف دير الزور الشرقي، وتتخذ من مدينتي الميادين والبركاني قاعدة عسكرية لقوات الحرس الثوري والميليشيات المتعددة الجنسيات.



تعليقات