تحركات عاجلة لـ"محمد بن سلمان" بشأن أزمة خطيرة تهدد دولة عربية.. وصحيفة تكشف التفاصيل

صحيفة: تحركات عاجلة للأمير محمد بن سلمان بشأن أزمة خطيرة تهدد دولة عربية
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت صحيفة يمنية اليوم الثلاثاء تحركات ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في تقريب وجهات النظر بين جميع الأطراف في اليمن بعد أحداث عدن.

ونقلت صحيفة "أخبار اليوم" اليمنية عن مصادر لم تسمها، ما قالت إنه "معلومات خطيرة ومهمة تتعلق بمستقبل اليمن وما يحاك من اتفاقات ومشاورات".

وقالت المصادر:" إن لقاء الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بالعاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز خلُص إلى عقد اجتماع ثلاثي يمني سعودي إماراتي لحلحة كل الأمور والقضايا المتأزمة والانقلاب الأخير بعدن على الشرعية".

وتابعت المصادر، في حديثها لـ"أخبار اليوم"، أن الاجتماع الثلاثي الذي سيحضره الرئيس هادي وولي العهد السعودي محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، سيناقش مصير اليمن للسنوات المقبلة، وستصدر قرارات جمهورية بما سيتمخض عنه من اتفاقات.

وأشارت المصادر إلى أنه سيتم إشراك المجلس الانتقالي في قوام الحكومة الجديدة المزمع تشكيلها إذ سيمنح 4 وزارات منها سيادية (الداخلية) ومنصب نائب رئيس هيئة الأركان وقيادة إحدى المناطق العسكرية، وسيمنح المنصب الثالث في عدد من الوزارات، وسيتولى إدارة 3 محافظات جنوبية.

وذكرت المصادر أن ولي العهد السعودي أجرى محادثات مستمرة واتصالات ساخنة لتقريب وجهات النظر بين الرئيس هادي ومحمد بن زايد لإنهاء الأزمة المتصاعدة والوصول إلى حلول ترضي الجميع بما فيها تقسيم السلطة وإشراك المجلس الانتقالي في الحكومة وهو ما دفع ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد لزيارة السعودية حتى يكتمل الاتفاق.

وكان العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، التقى أمس الاثنين، ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، بحضور ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، بقصر منى.

وكانت قوات ما تسمى "الحزام الأمني" التابعة للمجلس الانتقالي المدعوم من أبوظبي تمكنت السبت الفائت من السيطرة على المقار الحكومية مدنية وأمنية وعسكرية، بإسناد مباشر من القوات الإماراتية المتواجدة في عدن.



تعليقات