تغريدات مستشار ابن زايد تثير غضب السعوديين وتفتح ملفات شائكة

تغريدات مستشار ابن زايد تثير غضب السعوديين وتفتح ملفات شائكة
  قراءة
الدرر الشامية:

أثارت تغريدة لمستشار ابن زايد الأكاديمي الإماراتي الدكتور عبد الخالق عبد الله عن أحداث عدن في اليمن غضب السعوديين.

ونشر "عبد الله" في تغريدة له بتويتر صورًا تعبِّر عن فرحته بسيطرة قوات ما يعرف بالمجلس الانتقالي الجنوبي المدعومة إماراتيًّا على قصر معاشيق الرئاسي في عدن.

وأضاف محتفيًا بنجاح الانقلاب الذي تقوده قوات تسعى إلى الانفصال بجنوب اليمن عن شماله: "حدث بسرعة، ودقة، وإتقان، وبمساندة شعبية عارمة، وبأقل قدر من الخسائر المادية والبشرية".

وقال مستشار ابن زايد في تغريدة أخرى:"مجددًا يؤكد الرمز الدولي 971  (مفتاح الاتصال بدولة الإمارات) أنه إذا قال فعل".

وقوبلت تغريدات عبد الله بهجوم شديد من السعوديين واعتبروا ذلك خيانة من الإمارات لحليفتها السعودية وطعنة لها من الظهر.

وفي هذا السياق قال سعد التميمي: "هل تقصد أن الإمارات طعنت السعوديه بظهرها وخالفت أهداف التحالف العربي المعلن؟! لا نشك في الإمارات وشيوخها ولكن كلامك يجعلنا نعيد النظر كسعوديين عن أهداف الإمارات الخفيه في اليمن، وبالتالي صدق أقوال إعلام قطر فيكم !؟".

أما سلطان القحطاني فعلق قائلًا: أشهد بالله إنكم خنتونا في اليمن ولكن غلطان من يعاندنا والأيام بيننا".

وكانت قوات ما تسمى "الحزام الأمني" التابعة للمجلس الانتقالي المدعوم من أبوظبي تمكنت أمس السبت من السيطرة على المقار الحكومية مدنية وأمنية وعسكرية، بإسناد مباشر من القوات الإماراتية المتواجدة في عدن.





تعليقات