شاهد.. ما فعلته الحكومة التركية مع صاحب متجر منع دخول السوريين والأفغان (صور)

شاهد.. ما فعلته الحكومة التركية مع صاحب متجر منع دخول السوريين والأفغان (صور)
  قراءة
الدرر الشامية:

تداول نشطاء على مواقع التواصل بتركيا، صورًا لمتجر ملابس بمحافظة "دنيزلي" التركية، وقد وضع عليه صاحبه ملصقات تمنع دخول السوريين والأفغان والإيرانيين.

وعلى الفور أصدرت المنظمة التركية لحماية حقوق الإنسان والمساواة، تحذيرًا إلى صاحب متجر للملابس، كما قام وفد من المنظمة الرسمية بزيارة رسمية للمتجر.

وقام أعضاء الوفد بتغريم صاحب المتجر غرامة مالية قدرها 1000 ليرة تركية لانتهاك الحظر المفروض على التمييز العنصري والعرقي.

ومع الأخذ في الاعتبار إعلان أسفه عن فعله العنصري هذا، ووضعه المالي فقد تم تنزيل عقوبة الغرامة إلى تحذير.

بينما بدأ مكتب المدعي العام في دنيزلي إجراءات ضد صاحب المتجر، بتهمة إهانة الكرامة والتحريض على الكراهية والعداء.

وبحسب صور الإعلان المتداولة، فقد جاء فيه أنه "لا يمكن للأشخاص من سوريا وإيران وأفغانستان دخول هذا المتجر وخدمتهم، وإلا سوف يتعرضون للضرب، نحن لسنا مسؤولين عن العواقب".

ويتعرض اللاجئون السوريون بتركيا لحملة عنصرية يقودها عناصر من المعارضة التركية، بدأت منذ سيطرة المعارضة التركية على إدارة بلدية إسطنبول.



تعليقات