بعد تقرير صحيفة إسرائيلية.. رئيس عربي يخرج عن صمته بشأن خلافاته مع الملك سلمان بسبب ولي عهده

بعد تقرير صحيفة إسرائيلية.. رئيس عربي يخرج عن صمته بشأن خلافاته مع الملك سلمان بسبب ولي عهده
  قراءة
الدرر الشامية:

خرج رئيس عربي عن صمته بشأن خلافاته مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، بسبب ما فعله ولي العهد الأمير محمد بن سلمان معه في الرياض.

وأبدى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، من التقرير الذي نشرته صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية حول الخلافات بينه وبين الملك سلمان، بسبب ما فعله محمد بن سلمان معه في الرياض.

وقالت رئاسة السلطة الفلسطينة: إن "هذه الإشاعات مغرضة وجزء من محاولات التشويش على العلاقات التاريخية والعميقة بين فلسطين والسعودية، وخاصة العلاقة المميزة التي تربط الرئيس محمود عباس، بأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز".

وثمنت الرئاسة، "بمواقف المملكة العربية السعودية الراسخة والمستمرة في دعم شعبنا الفلسطيني، وخاصة الموقف التاريخي الداعي إلى قيام دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، إلى جانب الدعم المالي المتواصل".

وأعرب "عن تقدير الرئيس محمود عباس، لأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الامير محمد بن سلمان، لمواقفهم الثابتة في دعم الشعب الفلسطيني وآخرها المكرمة الملكية بخصوص الحجاج الفلسطينيين".

وكانت الصحيفة الإسرائيلية، زعمت أن هناك توترًا متزايدًا بين السعودية والسلطة الفلسطينية، والسلطة تفكر في إرسال وفد بارز إلى الرياض؛ لإجراء محادثات مع أعضاء العائلة السعودية الحاكمة ومسؤولي الحكومة.

وذكرت الصحيفة أن متظاهرين في عدد من الاحتجاجات التي نظمت في الضفة الغربية حرقوا ملصقات تحمل صور الملك سلمان بن عبد العزيز، ونجله ولي العهد الأمير محمد، إلى جانب صور بنيامين نتنياهو والرئيس دونالد ترامب. 

وادعت الصحيفة، أن الأزمة بين الطرفين وصلت إلى مستوى عال عندما أكدت السعودية في حزيران/ يونيو، أنها ستشارك في الورشة الاقتصادية الأمريكية، التي عقدت في العاصمة البحرينية المنامة، على الرغم من دعوات الفلسطينيين لمقاطعتها.

كما زعمت الصحيفة، أن محمد بن سلمان مارس الضغوط على عباس للعمل مع إدارة ترامب في الخطة المزمعة للسلام، فيما زعم مسؤول فلسطيني آخر أن ولي العهد السعودي كان غليظًا مع محمود عباس أثناء لقائهما.



تعليقات