"الأسد" يحاول شراء ود دولة عربية بخطوة دبلوماسية

"الأسد" يحاول شراء ود تلك الدولة العربية بهذه الخطوة الدبلوماسية
  قراءة
الدرر الشامية:

قام رأس النظام، بشار الأسد، اليوم الثلاثاء، بخطوة دبلوماسية في محاولة منه لشراء ود تلك الدولة العربية.

فقد وجّه "الأسد" برقية عزاء في وفاة الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، بحسب بيان صادر عن وزارة الشؤون الخارجية التونسية، والتي نشرته صحيفة "الشروق" التونسية.

وقال "الأسد" في برقية عزائه: "تلقيت بألم بالغ وفاة رئيس الجمهورية التونسية محمد الباجي قايد السبسي، الذي قضى حياته في العمل الوطني وخدمة بلاده"، مقدمًا التعازي إلى الشعب التونسي.

جديرٌ بالذكر، أن الرئيس التونسي الراحل "السبسي"، كان من ضمن الرؤساء العرب الذين يدفعون بقوة لعودة "نظام الأسد" لشغل مقعد سوريا في القمة العربية الأخيرة التي عقدت بتونس.

وصرح "السبسي" في أكثر من مناسبة قبل انعقاد تلك القمة في بلاده، أنه يؤيد عودة "نظام الأسد" لشغل ذلك المقعد، ويدعم عودة العلاقات الدبلوماسية العربية الطبيعية مع "نظام الأسد".



تعليقات