بعد يوم من المجزرة.. نظام الأسد يعيد قصف أريحا ويرتكب مجزرة مروعة بحق المدنيين

بعد يوم من المجزرة.. نظام الأسد يعيد قصف أريحا ويرتكب مجزرة مروعة بحق المدنيين
الدرر الشامية:

ارتقى وأصيب أكثر من 25 مدنيًّا جراء استهداف طيران النظام الحربي بالصواريخ وسط مدينة أريحا في ريف إدلب الجنوبي، وذلك بعد يوم واحد من المجزرة التي ارتكبها يوم أمس وراح ضحيتها 12 مدنيًّا وعشرات الجرحى.

وقال مراسل شبكة الدرر الشامية في إدلب: إن 5 مدنيين قتلوا وأصيب نحو 18 آخرون بجروح جراء استهداف قوات النظام بالصواريخ منطقة "مدرسة العروبة" والساحة العامة داخل المدينة.

وأكد المراسل أن القصف خلف اندلاع عدة حرائق ضخمة داخل المدينة، حيث عملت فرق الدفاع المدني على إخمادها وتبريد المكان المستهدف، ونقل المصابين إلى المستشفيات الميدانية القريبة.

في الأثناء ارتقى مدني وأصيب آخرون بجروح جراء استهداف طيران النظام الحربي بالصواريخ محيط بلدة معرشورين في ريف إدلب الجنوبي.

وفي سياق آخر ارتقى مدني جراء استهداف قوات النظام بصاروخ موجه سيارة مدنية قرب قرية الشعرة في ريف إدلب الشرقي.

وتشهد محافظتا إدلب وحماة حملة قصف جوي غير مسبوق ينفذها طيران النظام الحربي والطيران الروسي منذ نحو 6 أشهر وحتى الآن، ما أسفر عن مقتل وإصابة مئات المدنيين وتهجير أكثر من 600 ألف نسمة من مناطق الاستهداف بحسب فرق الإحصاء المحلية.




إقرأ أيضا