وزير خارجية لبنان يصعد أمام اللاجئين السوريين

وزير خارجية لبنان يصعد أمام اللاجئين السوريين
  قراءة
الدرر الشامية:

صعد وزير الخارجية اللبنانى المثير للجدل، جبران باسيل، اليوم الخميس، من لهجته ضد تواجد اللاجئين السوريين بلبنان.

وأكد "باسيل" خلال مؤتمر صحفى مشترك عقده مع وزير خارجية باراجواى لويس ألبرتو كاستجليونى الذى يزور لبنان حاليًا، على عدم وجود مبرر لبقاء الغالبية العظمى من اللاجئين السوريين داخل لبنان، مشيرًا إلى أن الأراضى التى يسودها الهدوء والاستقرار فى سوريا تزداد تباعًا، بحسب وكالة أنباء "الشرق الأوسط".

وقال "باسيل": "نحن بحاجة لتفهم دولي، ولا يوجد أي مبرر لبقاء النازحين بأغلبيتهم العظمى على أرضنا، وعودتهم يجب أن تتسارع، ولا نقبل إلا أن تكون عودة آمنة".

وطالب "باسيل" بالإسراع فى تحقيق العودة الكريمة والآمنة للاجئين السوريين إلى وطنهم، إلى جانب البحث فى مسألة تحقيق الحل السياسى للأزمة السورية ومسارات التفاوض الدولية، وحق الشعب السورى فى تقرير مصيره واختيار نظام الحكم.

ويوجد في لبنان، البالغ عدد سكانه نحو 4 ملايين نسمة، قرابة مليون لاجئ سوري، وتبرر الحكومة اللبنانية فشلها بأن اللاجئين يمثلون ضغطاً على موارده المحدودة.



تعليقات