بعد فعلتها المفاجئة.. اتصال عاجل من الملك سلمان برئيس دولة عربية رفضت عاصفة الحزم والتحالف الإسلامي

بعد فعلتها المفاجئة.. اتصال عاجل من الملك سلمان برئيس دولة عربية رفضت عاصفة الحزم والتحالف الإسلامي
  قراءة
الدرر الشامية:

أجرى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، مساء السبت، اتصالًا عاجلًا برئيس دولة عربية رفضت عاصفة الحزم في اليمن، ورفضت المشاركة في التحالف العسكري الإسلامي.

وقالت وكالة الأنباء السعودية (واس): إن "خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أجرى اتصالًا هاتفيًا اليوم ‏بالرئيس الجزائري المؤقت عبدالقادر بن صالح"؛ حيث فاجأت الجزائر الجميع بحصولها على كأس أمم أفريقيا.

وأوضحت الوكالة، أن الملك سلمان هنأ "ابن صالح" خلال المكالمة "والشعب الجزائري الشقيق بتحقيق منتخب بلادهم كأس أمم أفريقيا لكرة القدم 2019 التي أقيمت في جمهورية مصر العربية".

واعتبر الملك سلمان خلال الاتصال الهاتفي مع الرئيس الجزائري المؤقت عبدالقادر بن صالح، أن "تحقيق المنتخب الجزائري الشقيق كأس البطولة إنجازاً عربياً أسعد الجميع".

من جانبه، أعرب الرئيس الجزائري المؤقت عن "بالغ شكره ‏وتقديره لخادم الحرمين الشريفين على تهنئته له وللشعب الجزائري كافة وعلى مشاعره الأخوية الصادقة"، بحسب "واس".

ومن المعروف أن العلاقات السعودية - الجزائرية شهدت توترات عديدة ولا تزال تمر بمرحلة فتور، بعد رفض الجزائر الانضمام إلى التحالف العربي ورفض عاصفة الحزم في اليمن، ورفض المشاركة في التحالف العسكري الإسلامي.

ومنذ سنوات، تسود خلافات وأزمة صامتة وتباعد في وجهات النظر بين الجزائر والسعودية حول عدد من الملفات تعود لسنوات خلت، بداية من عدم معارضة الجزائر بشكل علني للغزو العراقي في الكويت، مرورًا بالتقارب الجزائري الإيراني.



تعليقات