وكالة روسية: الثوار يفجرون جسرًا حيويًّا في حماة

وكالة روسية : الثوار يفجرون جسراً حيوياً في حماة
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت وكالة روسية، مساء اليوم الثلاثاء، أن الفصائل الثورية فجرت جسرًا حيويًّا يربط المناطق المحررة مع مناطق سيطرة النظام في ريف حماة.

وقالت وكالة "سبوتنيك" الروسية:" إن الفصائل الثورية قامت بتفجير جسر بيت الراس الذي يصل بين قرية الجيد الواقعة ضمن مناطق سيطرة نظام الأسد، وبين قرية الحواش المحررة في سهل الغاب.

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري من قوات النظام قوله: إن صوت الانفجار الذي سمع في مناطق سهل الغاب ناجم عن تفجير الأجزاء التي لا تزال قائمة من جسر بيت الراس، معتبرًا أن سبب إقدام الثوار على نسف الجسر، يأتي لمنع قوات النظام من استخدامه في حال حاولت التقدم على قرى سهل الغاب المحررة شمال غرب حماة.

وكانت الفصائل الثورية قد فجرت منتصف شهر نيسان الماضي جسر "التوينة" في سهل الغاب بهدف منع تهريب المشتقات النفطية من المناطق المحررة إلى القرى الموالية، والتي تشهد أزمة محروقات غير مسبوقة نتيجة العقوبات الاقتصادية الغربية على نظام الأسد. 

يذكر أن الفصائل الثورية أمطرت اليوم معسكر جورين بسهل الغاب بوابل من القذائف والصواريخ على خلفية ورود معلومات تؤكد وصول تعزيزات عسكرية ضخمة لقوات النظام إلى المعسكر، الأمر الذي يؤكد نية روسيا نقل المعركة إلى سهل الغاب بعد فشلها الذريع في ريف حماة الشمالي، حيث اتخذ الثوار كامل الاستعدادات لصد أي هجوم متوقع.



تعليقات