أزمة صامتة بين تركيا وقطر.. تقرير صادم لـ"قناة الجزيرة" عن "أردوغان"

أزمة صامتة بين تركيا وقطر.. تقرير صادم لـ"قناة الجزيرة" عن "أردوغان"
  قراءة
الدرر الشامية:

بثَّت قناة "الجزيرة" القطرية الناطقة باللغة الإنجليزية، تقريرًا صادمًا عن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان؛ الأمر الذي يشير إلى تطور الأزمة الصامتة بين تركيا وقطر.

وتحدث التقرير، الذي أجرته مذيعة برنامج ذي ليسينيغ بوست في قناة "الجزيرة" الإنجليزية، عن التضييق على الصحفيين في تركيا، لا سيما المنتمين إلى منظمة فتح الله غولون، المتهم بتدبير انقلاب تركيا.

وأشار تقرير "الجزيرة"، إلى تورط "أردوغان" في قمع الحريات والصحفيين قبل أيام من زيارة تميم بن حمد إلى واشنطن، في خطوة قرأها مراقبون بأنها محاولة استرضاء قطرية لأمريكا على حساب الحليف التركي.

واستخدم التقرير، تعبيرات شديدة اللهجة تجاه "أردوغان"، ووصفه بأنه شنَّ حملة عدوانية لمراقبة واستهداف ومحاكمة وسجن صحفيين، ومن بينهم ثلاثة إعلاميين بارزين.

وتطرقت معدة تقرير قناة "الجزيرة" الإنجليزية في سياق إجرائها للمقابلات مع الصحفيين الثلاثة الذين يعيشون في أمريكا واليونان وألمانيا، إلى إغلاق أردوغان لأكثر من 100 وسيلة إعلامية منذ أحداث الانقلاب.

ويأتي تقرير "الجزيرة" الإنجليزية الصادم، والذي أدخل العلاقات بين تركيا وقطر في أزمة حقيقية وإن كانت صامتة بعض الشيء.

حيث جاء التقرير بعد أسابيع قليلة من تسريبات تركية حيال عدم وفاء الدوحة بتعهداتها المالية لها، وهو ما اعتبره مراقبون بمثابة ردٍّ غير مباشر من القطريين على تلك التسريبات.



تعليقات