فيصل القاسم يوجه رسالة تحذيرية لـ"بشار الأسد": القادم أعظم.. وانتظر الجحيم

فيصل القاسم يوجه رسالة تحذيرية لـ"بشار الأسد": القادم أعظم وانتظر الجحيم
  قراءة
الدرر الشامية:

وجّه الإعلامي والكاتب السوري فيصل القاسم، اليوم السبت، رسالة تحذيرية إلى حكام دول الربيع العربي وخاصة بشار الأسد، من ثوارت جديدة قادمة في المنطقة.

وقال "القاسم" في تغريدة عبر حسابه بـ"تويتر": "ثارت الشعوب العربية قبل سنوات على أوضاع أفضل من أوضاع اليوم بعشرات المرات في بعض البلدان، وبمئات المرات في بلد كسوريا وليبيا، فهل يمكن أن تقبل الشعوب بالأوضاع الحالية الكارثية وبالأنظمة التي أوصلتها إلى هنا؟ مستحيل".

وختم الإعلامي السوري قائلًا: "لهذا نقول للحكام: القادم أعظم ..انتظروا الجحيم"، على حد قوله.

وكان ديفيد هيرست مدير تحرير موقع "ميدل إيست آي" البريطاني كتب مقالًا تحليليًّا مطلع الشهر الجاري سلط فيه الضوء على الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط خلال الفترة الحالية، والتطورات التي شهدتها دول الربيع العربي مؤخرًا، وأكد "هيرست" أن الحماس لإحداث التغيير وتحقيق أهداف الثورات لا يزال مستمرًا.

وقال "هيرست": "إن مطالب العدالة والشفافية والمشاركة في صنع القرار تتنامى في عام 2019، لتصل إلى نفس المستوى الذي كانت عليه في عام 2011، وذلك رغم التغيرات الكبيرة التي شهدتها المنطقة، سواء بانقلاب 2013 في مصر أو صعود (ابن سلمان) لولاية العهد، وأيضًا ما شهدته كل من الجزائر والسودان على مدار الشهور الأخيرة".

ويذكر أن موقع "أتلنتيكو" الفرنسي، كشف في تقرير له أمس الجمعة، عن خطط روسية للبحث عن بديل لرأس النظام السوري بشار الأسد، بعد إحكام سيطرتها على مفاصل الدولة في سوريا.

وقال التقرير إن كل الظروف متوفرة الآن أمام روسيا لبدء مفاوضات جدية، لكن دون "الأسد" وعائلته، لا سيما أنها حصلت على ما أرادته، وهو التواجد العسكري في البلاد على المدى الطويل.



تعليقات