بعد جميل الحسن.. بشار الأسد يطيح بـ"علي مملوك" من منصبه

بعد جميل الحسن.. بشار الأسد يطيح بـ"علي مملوك" من منصبه
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر موالية للنظام  اليوم الاثنين عن تغييرات أمنية جديدة طالت رئيس مكتب الأمن الوطني "علي مملوك"

وقال "عمر رحمون" عرَّاب المصالحات في النظام ومسؤول التنسيق مع قاعدة حميميم الروسية، في تغريدة عبر حسابه تويتر: إن علي مملوك عُيّن نائبًا لرأس النظام بشار الأسد فيما حلَّ مكانه اللواء ديب زيتون".

ويعد اللواء "زيتون"  من الشخصيات المقربة من بشار الأسد، وتولى سابقًا إدارة جهاز المخابرات عام 2012، كما شارك في عملية الحصار التي فُرضت على أهالي حمص، وخاصةً حي الوعر، وكان له دور في عمليات التصفية التي وقعت بأحياء حمص القديمة بعد مغادرة مقاتلي الجيش الحر منها.

وكان بشار الأسد أجرى أمس الأحد تغييرات أمنية، طالت رؤساء إدارات المخابرات العامة والجوية وشعبة الأمن السياسي ومدير إدارة الأمن الجنائي.

وأفاد "مركز نورس للدراسات"، بأن "الأسد" عيّن اللواء غسان إسماعيل، من طرطوس رئيسًا للمخابرات الجوية بدلًا من جميل الحسن، واللواء حسام لوقا رئيسًا للمخابرات العامة، واللواء ناصر العلي رئيسًا لشعبة الأمن السياسي.



تعليقات