الكشف عن أرقام صادمة لعدد الوافدين الذين غادروا السعودية خلال عام

الكشف عن أرقام صادمة لعدد الوافدين الذين غادروا السعودية في 2018
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت احصائية سعودية رسمية اليوم الخميس عن أرقام صادمة لعدد الوفادين الذي غادروا المملكة خلال العام الماضي.

وذكر صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" في تقرير له إن 1.01 مليون وافد من القطاع الخاص غادروا السعودية خلال عام 2018، إضافة إلى خروج 69700 ألف من القوى العاملة السعودية في القطاع الخاص في ذات العام.

وكشف التقرير أن إجمالي القوى العاملة في القطاع الخاص في نهاية العام 2018 بلغت 8.59 مليون، من بينهم 1.7 مليون من السعوديين والسعوديات، فيما يبلغ إجمالي عدد العاطلين عن العمل من السعوديين والسعوديات 0.78 مليون "الذكور: 0.35 مليون، والإناث: 0.43 مليون".

وكانت شركة "جدوى للاستثمار" السعودية ذكرت في تقرير صدر إبريل الماضي إن إجمالي عدد الأجانب الذين غادروا سوق العمل السعودية خلال العامين الماضيين بلغ 1.6 مليون عامل، بعد الزيادة في رسوم مرافقي العمالة الأجنبية منذ يوليو (تموز) 2017.

ووفق التقرير، شهدت جميع القطاعات الاقتصادية في السعودية تراجعاً في عدد العاملين الأجانب خلال العام 2018. لكن قطاع التشييد سجل العدد الأكبر من المغادرين، الذين قدر عددهم بحوالي 910 آلاف أجنبي، فيما سجل قطاع التجارة الذي يشمل أنشطة تجارة الجملة والتجزئة مغادرة 340 ألف عامل أجنبي.

وبدأت الحكومة السعودية منذ يوليو 2017، بتحصيل 100 ريال (26.6 دولار) شهرياً عن كل مرافق للعمالة الوافدة، ويرتفع الرقم سنوياً عن كل مرافق حتى يصل إلى 400 ريال (106 دولارات) شهرياً بحلول العام 2020، في حين أصدرت السعودية مطلع 2018 قراراً بفرض رسوم شهرية تراوح بين 300 و400 ريال شهرياً ( 80 و106 دولارات) على كل عامل وافد، ويرتفع الرقم إلى 800 ريال (213.3 دولار) شهرياً بحلول العام 2020.



تعليقات