جثتها شبه عارية.. قتل فتاة من إدلب بعد اغتصابها قرب مفرزة أمنية في جبلة (صور)

جثتها شبه عارية.. قتل فتاة من إدلب بعد اغتصابها قرب مفرزة أمنية في جبلة (صور)
  قراءة
الدرر الشامية:

قُتلت فتاة عشرينية من مدينة معرة النعمان في ريف إدلب، وذلك بعد اغتصابها في محيط مفرزة أمنية وسط مدينة جبلة بريف اللاذقية.

وقالت مصادر إعلامية موالية: "إن طفلين عثرا خلال لعبهما في بناء لايزال طور الإكساء وسط جبلة على جثة فتاة عشرينية مقتولة داخله، فيما توجه المعنيون إلى مكان الحادثة في البناء الواقع في محيط مفرزة أمنية ومخفر ومبنى البلدية".

وأشارت المصادر، إلى نقل "جثة الفتاة إلى مشفى جبلة الوطني للكشف عليها، حيث كانت الجثة متفسخة ومضى على مقتلها أيام، وظهر عليها علامات الانتفاخ بالوجه والصدر واليدين".

وأوضحت أن المغدورة التي رمز اسمها بـ(ن. ع. خ) من مواليد 1996 من مدينة معرة النعمان بريف إدلب، وقد وجدت جثتها شبه عارية بعد تعرضها للاغتصاب ثم القتل من خلال ضربها على الرأس".

وتساءلت المصادر، عن هوية مفتعلي الجريمة وكيف يتم اغتصاب الفتاة وقتلها ووضع جثتها في المبنى الذي يحيط به مخفر ومفرزة أمن ومبنى مجلس البلدية.

وأكدت أن المنطقة تكاد لا تغيب ورديات الدوام والمداومين خلال ساعات اليوم ليلًا ونهارًا، وعلى بعد 150م، تقع كل المفارز الأمنية ومديرية المنطقة ومكتب مدير المنطقة ومجمع الدوائر الحكومية.

وتشهد مناطق "نظام الأسد" فلتانًا أمنيًا وحالات خطف وقتل وسرقة واغتصاب للنساء والفتيات والأطفال القاصرين، وسط عجز من "قوات الأسد" على ضبط الأوضاع الأمنية.



تعليقات