أنباء عن سقوط طائرة إسرائيلية في شمال قبرص بعد غارات جوية على سوريا (فيديو)

أنباء عن سقوط طائرة إسرائيلية في شمال قبرص بعد غارات جوية على سوريا (فيديو)
  قراءة
الدرر الشامية:

تضاربت الأنباء حول سقوط طائرة إسرائيلية في شمال قبرص عقب غارات جوية شنها جيش الاحتلال على مواقع تابعة لنظام الأسد في سوريا فجر اليوم الاثنين.

وأفاد وزير خارجية "جمهورية شمال قبرص" كودريت أوزيرساي بأن جسمًا طائرًا مجهولًا ربما كان صاروخًا تحطم شمالي العاصمة القبرصية نيقوسيا في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين، ولكن لم يؤد لإصابة أحد على الأرض.

وأوضح "أوزيرساي" في بيان نقلته وكالة "رويترز": "إن النتائج الأولية تشير إلى أن الجسم المحطم هذا يعود إما لطائرة تحمل متفجرات أو لصاروخ"، مضيفا "الكتابة والعلامات الموجودة على الحطام ستسمح لنا بمعرفة ما حدث على وجه الدقة قريبًا".

ونفى في الوقت نفسه أن يكون الحطام عائدًا لإحدى طائرات بلاده الحربية، مؤكدًا أن "جنودنا وشرطتنا وفرق الإطفاء يقومون بعمليات فحص في الموقع". وأضاف أنه لم يتضح على الفور السبب وراء ذلك.

وكانت وسائل التواصل الاجتماعي تناقلت صورًا لجسم طائر "حربي" مجهول متفجر ومحطم في شمال قبرص، عقب غارات طائرات إسرائيلية على مواقع للنظام الليلة الماضية.

ورجح النشطاء أن يكون حطام الجسم الحربي عائدًا لطائرة إسرائيلية أسقطتها دفاعات النظام السوري ليلًا، في حين قال البعض إنه قد يكون الحطام لصاروخ مضاد من طراز "إس-200" أطلقته الدفاعات السورية ضد الغارات الإسرائيلية.

كما رجح آخرون أن يكون الحطام عائدًا لطائرة مسيرة، إلا أن البعض استبعد هذا الاحتمال لأن الحطام يمثل جسمًا أكبر حجمًا من طائرة مسيرة، بحسب قناة "روسيا اليوم".

وشن جيش الاحتلال الإسرائيلي، منتصف ليل الأحد - الاثنين، غارات على مواقع لـ"قوات الأسد" في ريف دمشق، فيما قصف مواقع أخرى في طرطوس وحمص بالصواريخ من البحر.

ويشار إلى أن القصف والاستهداف الإسرائيلي الجديد، يأتي بعد أيام من انتهاء القمة الثلاثية بين روسيا وأمريكا وإسرائيل، والتي عقدت في تل أبيب وناقشت الوجود الإيراني في سوريا.



تعليقات