ضجة في الكويت بعد خطبة نارية عن الرئيس محمد مرسي.. وإجراء من الأوقاف ضد الإمام

وزارة الأوقاف الكويتية تتخذ خطوة ضد أمام مسجد.. والسبب "محمد مرسي"!
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت لجنة الوظائف الدينية في وزارة الأوقاف الكويتية، اليوم الخميس، وقف أحد الخطباء لمخالفته ميثاق المسجد وتطرقه إلى أمور سياسية.

وأوقفت اللجنة خطيب مسجد "منيرة الخالد" بمنطقة السلام احترازيًّا، وأحالته إلى التحقيق بسبب تطرقه في خطبة الجمعة الماضية للشأن السياسي المصري، والتحدث عن وفاة الرئيس المصري الراحل "محمد مرسي" والدفاع عنه، بحسب صحيفة "القبس" الكويتية.

وأوضحت مصادر من داخل اللجنة أن "اللجنة أفرغت أشرطة الخطبة وتحققت من محتواها الذي أظهر تعرض الخطيب لأمور سياسية مخالفة.

وجاء ذلك عقب أيام من إحالة الخطبة إلى اللجنة لمراجعتها بعد الحديث عن تطرق الإمام إلى أمور سياسية تتعلق بمصر.

وأفاد ناشطون كويتيون أن الخطيب المقصود هو الدكتور "فيصل مندني"، وقد تضمنت خطبته الدفاع عن الرئيس المصري الراحل محمد مرسي الذي توفى في وقت سابق من الشهر الجاري داخل محبسه.

يشار إلى أن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الكويتية تمنع أئمة المساجد من الخوض في مسائل سياسية، وكثيرًا ما أوقفت خطباء عن العمل بسبب مخالفتهم هذه التعليمات التي تقول الوزارة، إنها تستهدف المحافظة على الوحدة الوطنية.



تعليقات