جريمة بشعة.. شاب ينتحل صفة "ضابط" ويختطف فتاة قاصرًا من وسط دمشق ويغتصبها

جريمة بشعة.. شاب ينتحل صفة "ضابط" ويختطف فتاة قاصر ويغتصبها وسط دمشق
  قراءة
الدرر الشامية:

أقدم شاب على ارتكاب جريمة بشعة في العاصمة السورية دمشق، بعدما قام بانتحال صفة أمنيّة تابعة لـ"نظام الأسد".

وذكر موقع "هشتاج سوريا"، أن الجهات المعنية ألقت القبض على عامل ارتكب جريمة اغتصاب بحق فتاة قاصر، بعد أن خطفها منتحلًا صفة أمنيّة من وسط حديقة العدوي في العاصمة دمشق .

وفي التفاصيل، اشتكت إحدى السيدات قسم شرطة العباسيين حول فقدان ابنتها البالغة من العمر 16 عامًا، بعد خروجها من المنزل إلى حديقة العدوي بقصد التنزه، ليقوم بعدها شخص غريب بالاتصال بها طالبًا منها مقابلتها لأمر خاص، وأصر على المقابلة ولوحدها بدون إخبار أي شخص آخر وحدد مكان اللقاء في كراجات العباسيين .

وبعد إبلاغ الجهات المعنية تم القبض على الشاب والذي اعترف بأنه يعمل في حديقة العدوي، وليس له أي صفة أمنية أو عسكرية، وأنه أقدم على خطف الفتاة أثناء وجودها في حديقة العدوي بعد انتحاله صفة أمنية.

وأضاف في اعترافه أنه قام بأخذها إلى منزله وأجبرها بالتهديد لدخوله، حيث عمد إلى اغتصاب الفتاة، وأبقاها معه تحت التهديد إلى حين اتصاله بوالدة الفتاة ونصب الكمين وإلقاء القبض عليه .

ويشار إلى أن مناطق "نظام الأسد" تشهد انتشار الجرائم وظهور العديد من الأشخاص الذين ينتحلون صفة عناصر أمن، ويمارسون عمليات النصب والاحتيال  بحق الأهالي.

وذكرت صفحات إعلامية موالية في وقت سابق، بأن شخصًا في حيّ الميدان الدمشقي، يقوم بابتزاز الأهالي ويوجّه الشتائم لهم منتحلًا صفة عنصر من قوات النظام، حيث وصل الأمر به إلى فرض أتاوات مالية على المحال التجارية.



تعليقات