خارج حدود السيطرة.. ضربات عنيفة لـ"الجبهة الوطنية" تشعل خطوط التماس مع "قوات الأسد" بحماة (فيديو)

خارج حدود السيطرة.. ضربات عنيفة لـ"الجبهة الوطنية" تشعل خطوط التماس مع "قوات الأسد" بحماة (فيديو)
  قراءة
الدرر الشامية:

شنَّت "الجبهة الوطنية للتحرير"، اليوم الاثنين، ضربات عنيفة، أشعلت بها خطوط التماس مع "قوات الأسد" في ريفي حماة الشمالي والغربي، وذلك ضمن سياسية الفصائل الجديدة بنقل العمليات العسكرية إلى خارج حدود سيطرتها.

وأفادت "الجبهة" على معرفاتها الرسمية، بتدمير دبابات وعربات لقوات الأسد، بعد استهدفها بالصواريخ المضادة للدروع، وذلك على طول خط التماس من بلدة السرمانية في سهل الغاب بريف حماة الغربي حتى الحماميات في الريف الشمالي.

وأشارت إلى أن "مقاتليها استهدفوا اجتماعًا يضم عدة قيادات في صفوف قوات الأسد والقوات الروسية المساندة لها في الجابرية في ريف حماة الشمالي بصواريخ الغراد".

وأضافت "الجبهة الوطنية": أنها "استهدفت أيضًا غرفة العمليات المشتركة لقوات الأسد وروسيا في قاعدة بريديج في ريف حماة الشمالي بصواريخ الغراد".

يشار إلى أن "قوات الأسد" المدعومة بالميليشيات الروسية، فشلت مؤخرًا في استعادة السيطرة على البلدات الثلاث الاستراتيجية التي سيطرت عليها الفصائل ضمن معركة "الفتح المبين" وهي: "الجبين، مدرسة الضهرة، تل ملح".



تعليقات