هل يخشى الإطاحة به؟.. بشار الأسد يستبق اجتماع "تل أبيب" بلقاء مع مسؤول رفيع

هل يخشى الإطاحة به؟.. بشار الأسد يستبق اجتماع "تل أبيب" بلقاء مع مسؤول رفيع
  قراءة
الدرر الشامية:

استبق رئيس النظام السوري، بشار الأسد، اليوم الخميس، الاجتماع الثلاثي في "تل أبيب"، والتقى  ألكسندر لافرنتييف مبعوث الرئيس الروسي.

وذكرت صفحات "رئاسة الجمهورية" التابعة للنظام على مواقع التواصل الاجتماعي، أن الطرفين بحثا آخر تطورات الأوضاع في سوريا والعمل المشترك بينهما.

وأضافت: أن "الأسد" بحث مع مبعوث "بوتين"، العملية السياسية في أستانة وتفعيلها، إضافة إلى مكافحة ما وصفه الجانبان بالإرهاب، دون أن تتطرق إلى اجتماع "تل أبيب".

وتأتي زيارة المبعوث الروسي قبل أيام من اجتماع وصفته روسيا بالمهم في تل أبيب مع مسؤولين أمريكيين وإسرائيليين لبحث قضايا الشرق الأوسط وعلى رأسها الملف السوري.

ويرى مراقبون، أن بشار الأسد، يخشى أن تتخلى عنه روسيا ويتم الإطاحة به مقابل صفقة أمريكية، بهدف إنجاز تسوية سياسية في سوريا.



تعليقات