مقتلة كبيرة لقوات الأسد والميليشيات الروسية على جبهات حماة

مقتلة كبيرة لقوات الأسد والميليشيات الروسية على جبهات حماة
  قراءة
الدرر الشامية:

كبّدت فصائل الثوار في معركة "الفتح المبين"، صباح اليوم الخميس، قوات الأسد والميليشيات الروسية خسائر فادحة، خلال محاولات التقدم على جبهات حماة

وأفاد مصدر عسكري في "هيئة تحرير الشام" لشبكة "إباء"، بأن اشتباكات عنيفة تجري منذ ساعات الصباح الأولى بين عناصر ميليشيات "الحرس الجمهوري" وما تسمى "قوات النمر" من جهةٍ وفصائل الثوار من جهةٍ أخرى على محوري الجبين وتل ملح شمال حماة.

وأضاف المصدر، أن الهجوم بدأ بقصف عنيف استهدف عدة قرى على خطوط الجبهات في ريف حماة الشمالي، في محاولة للتقدم على عدة محاور.

وأكد المصدر، أن قوات الأسد خسرت خلال اقتحامها 3 مجموعات كاملة بين قتيل وجريح، بعد وقوعها بكمين أعده الثوار سابقًا بالقرب من قرية الجبين، حيث دخلت إحداها في أحد حقول الألغام التي زرعتها فصائل الفتح المبين على ذات المحور.

ونقلت الشبكة عن مصدر ميداني أن حالة من التخبط والهلع أصابت قوات النظام إثر فقدان التواصل مع مجموعة من عناصرها المقتحمين على محور الجبين شمال حماة.

ومن جانبه، أعلن "جيش العزة" قتل مجموعة كاملة من قوات النظام والميليشيات الروسية خلال محاولة تسلل على جبهة كفرهود بريف حماة الشمالي.

وتشن قوات الأسد بدعمٍ من الميليشيات الروسية حملة برية عنيفة على ريفي حماة واللاذقية، منذ إبريل/ نيسان الماضي، للسيطرة على المنطقة وذلك بعد فشل محادثات "أستانا 12" .

يشار إلى أن الفصائل الثورية، استطاعت قتل أكثر من 500 عنصر من "قوات الأسد" والميليشيات الروسية، وتحرير قريتي "الجبين وتل ملح" وقطع الطريق السريع بين مدينتي محردة والسقيلبية.



تعليقات