نشر تسجيلات يترقبها العالم.. حوار مرعب بين "المطرب" و"الطبيقي" أثناء تقطيع جثة "خاشقجي"

نشر تسجيلات يترقبها العالم.. حوار مرعب بين "المطرب" و"الطبيقي" أثناء تقطيع جثة "خاشقجي"
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت وكالة "رويترز"، أن تقرير المقررة الأممية في حالات الإعدام خارج نطاق القضاء، أغنيس كالامارد، تضمن التسجيلات التي ترقبها العالم، والتي دارت أثناء تقطيع جثة الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال التقرير الذي فرَّغ التسجيلات: إن "ماهر المطرب وهو ضابط في المخابرات السعودية، كان يعمل مع مستشار كبير لولي عهد السعودية تساءل قائلًا: هل من الممكن وضع‭‭‭ ‬‬‬الجذع في حقيبة؟".

ردَّ صلاح الطبيقي، وهو طبيب شرعي في وزارة الداخلية متهم بتقطيع الجثة والتخلص منها قائلًا: "لا.. إنه ثقيل جدًا"، وعبّر عن أمله في أن تكون مهمته "سهلة".

وأضاف "الطبيقي": "سيتم بتر الأطراف، هذه ليست مشكلة، الجثة ثقيلة، هذه أول مرة أقوم بالتقطيع على الأرض، إذا أخذنا أكياسًا بلاستيكية وقطعناها (الجثة) إلى أجزاء سينتهي الأمر، سنقوم بلف كل جزء منها".

وسأل "المطرب" في نهاية الحوار مع "الطبيقي" سأل إن كان "خروف العيد" وصل، إلا أنه لم يذكر اسم "خاشقجي"، ولكن بعد دقيقتين، دخل جمال خاشقجي مبنى القنصلية السعودية في إسطنبول.

وأوضح التقرير، أن بقية التسجيلات تحتوي على أصوات حركة وأصوات لاهثة بشكل كبير وصوت أغطية بلاستيكية يتم لفها وهو ما خلصت إليه المخابرات التركية بعد مقتل "خاشقجي" بأن المسؤولين السعوديين قطّعوا جثته. 

يشار إلى أن "المطرب" و"الطبيقي"، وتسعة آخرين يحاكمون حاليًّا في جلسات مغلقة من جانب السلطات السعودية بجريمة قتل الصحفي جمال خاشقجي.



تعليقات