تركيا تصدر بيانًا مهمًّا حول عودة اللاجئين إلى بلادهم

تركيا تصدر بيانًا هامًا بشأن العودة الطواعية للاجئين
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت دائرة الهجرة التركية، اليوم الأربعاء، عن قرار مهمّ، بشأن العودة الطواعية للمهاجرين إلى  بلدانهم.

وقالت دائرة الهجرة التركية في بيانٍ لها اليوم خلال "مراسم توقيع بيان النوايا المشتركة" بين عددٍ من المؤسسات التركية: "إنها تعتزم تشكيل الآلية الوطنية لدعم العودة الطوعية للمهاجرين غير النظاميين إلى بلدانهم"، وفقًا لموقع "ترك برس".

وأوضح البيان أن تشكيل الآلية، يهدف إلى زيادة الفعاليات في مكافحة الهجرة غير النظامية، وضمان عودة المهاجرين غير النظاميين إلى بلدان المنشأ، واندماجهم من خلال اتباع نهج يركز على حقوق الإنسان.

وتهدف الآلية أيضًا، إلى ضمان الخروج الآمن للمهاجرين غير الشرعيين إلى بلدانهم الأصلية في إطار الأسس الطوعية، وبذل الجهود لتحسين رأس المال البشري ومواءمتها مع العودة إلى بلد المنشأ.

يذكر أن السلطات التركية تمكنت من ضبط أكثر من 268 ألف مهاجر غير نظامي خلال عام 2018، الأمر الذي أظهر وصول تدفقات الهجرة غير النظامية إلى هذه المستويات العالية، مما خلق الحاجة الماسة لقيام جميع المؤسسات المعنية باتباع نهج مشترك والمساهمة في حل المشكلة.

وتستضيف تركيا نحو أربعة ملايين لاجئ سوري منذ اندلاع الحرب في بلادهم في 2011، وفقًا لاحصاءات الأمم المتحدة.

وخلال معظم المحطات الانتخابية الماضية، تصدر حزب "الشعب" الجمهوري العلماني أكبر أحزاب المعارضة التركية، الحملة ضد اللاجئين السوريين، وقدم وعودًا مختلفة للناخبين، بالعمل على إعادتهم إلى بلادهم حال فوزه بالانتخابات، مستندًا إلى قائمة طويلة من الاتهامات، التي حاولت الحكومة طوال السنوات الماضية تفنيدها دون جدوى.

وخلال حملة الانتخابات المحلية/البلدية، التي شهدتها تركيا في مارس/آذار الماضي، تصدر الجدل حول اللاجئين السوريين برامج بعض الأحزاب التركية، خصوصًا حزب "الجيد" الذي تتزعمه ميرال أكشينار، المنشقة عن حزب الحركة القومية التركية.



تعليقات