استمرار التوتر في السويداء..  اختفاء ضابطين من قوات النظام في ظروف غامضة

إستمرار التوتر في السويداء..  اختفاء ضابطين من قوات النظام في ظروف غامضة
  قراءة
الدرر الشامية:

ذكرت مصادر ميدانية في السويداء، أن التوتر ما زال مستمرًا داخل المدينة على خلفية الاشتباكات التي اندلعت بين الفصائل المحلية من جهةٍ، ومخابرات النظام من جهةٍ أخرى، إثر اختفاء ناشط معارض واتهام "نظام الأسد" باعتقاله، إضافة لاختطاف ضابطين من ضباط النظام ضمن ظروف غامضة.

وقالت صفحة "السويداء 24": إن الضابطين تعرضا للخطف على أوتستراد دمشق السويداء، مساء الأمس، وسط ظروف غامضة، وذلك أثناء قدومهما إلى محافظة السويداء.

ونقلت الصفحة عن مصدر مطلع، قوله: إن أحد الضابطين برتبة عقيد والآخر برتبة رائد، حيث فُقدا قرب مفرق صلاخد على طريق دمشق السويداء، بعد اعتراض مسلحين مجهولين لهما.

وأضاف المصدر أن الضابطين كانا برفقة شاب من محافظة السويداء متجهين لتقديم العزاء بوفاة ضابط متقاعد، وعند اعتراض شبان مسلحين لهم تركوا الشاب وهو من مدينة شهبا، واحتجزوا الضابطين وذهبوا جنوبًا باتجاه مدينة السويداء.

من جانبه، نقلت الصفحة عن مصدر محلي في السويداء ترجيحه لأن تكون الحادثة مرتبطة بالتوتر الذي شهدته محافظة السويداء الليلة الماضية، حيث احتجزت فصائل محلية عناصر وضباط من أجهزة المخابرات، واشتبكت مع المخابرات العسكرية، على خلفية اختطاف الناشط مهند شهاب الدين، واتهام المخابرات بالحادثة.

يُذكر أن الأفرع الأمنية في محافظة السويداء نفت علاقتها باختطاف الناشط، واستنفرت عناصرها تحسبًا لهجمات محتملة عليها، كما رفعت الجاهزية في مستشفى السويداء الوطني في ظلِّ حالة من التوتر تشهدها المحافظة.








تعليقات