تركيا تكشف اسم دولة عربية أشعلت خلافات بينها وبين السعوديَّة.. وموقف جديد بشأن قضية "خاشقجي"

تركيا تكشف اسم دولة عربية أشعلت خلافات بينها وبين السعودية.. وموقف جديد بشأن قضية "خاشقجي"
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اسم دولة عربية أشعلت الخلافات بين بلاده والسعودية، وموقف جديد بشأن قضية الصحفي السعودي المقتول في قنصلية بلاده بإسطنبول جمال خاشقجي.

وقال "جاويش أوغلو": إن "مصر كانت سببًا فيما وصفها بـ(مشاكل قليلة) بين تركيا والمملكة العربية السعودية"؛ معتبرًا أن "الوضع تغير بعد تولي العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز الحكم".

وأضاف لوكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية، ضمن حديثه عن قضية "خاشقجي": "إنه لا توجد مشاكل ثنائية بين أنقرة والرياض"، مضيفًا: "كانت هناك مشاكل قليلة في الماضي بسبب مصر".

وتابع "جاويش أوغلو": "إن العلاقات بين أنقرة والرياض بلغت نقطة أفضل بكثير، بعد تولي الملك سلمان منصبه في يناير/ كانون الثاني عام 2015، بعد وفاة أخيه العاهل السعودي الراحل الملك عبد الله بن عبد العزيز، الذي ساند السلطات المصريَّة بعد الإطاحة بحكم جماعة الإخوان المسلمين المدعومة من تركيا".

وأوضح وزير الخارجية التركي أن بلاده تفصل قضية "خاشقجي"، الذي قُتل داخل القنصلية السعودية في إسطنبول، في 2 أكتوبر/ تشرين الأول عام 2018، عن علاقاتها الثنائية مع الرياض، لكنه قال: "إن السعوديين لا يفعلون ذلك بالقدر ذاته".



تعليقات