"تنظيم الدولة" يفاجئ قوات الأسد في بادية حمص ويوقع عشرات القتلى

تنظيم الدولة يفاجئ قوات الأسد في بادية حمص ويوقع عشرات القتلى
  قراءة
الدرر الشامية:

شنَّ "تنظيم الدولة" هجومًا مباغتًا أمس الجمعة، على مواقع قوات الأسد في بادية حمص؛ وأوقع قتلى وجرحى في صفوفهم.

وقالت وكالة "أعماق" ذراع التنظيم الإعلامي؛ إنَّ عناصر الأخير استهدفوا ثكنة عسكرية لقوات النظام قرب "سد عويرض" في بادية حمص؛ أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف قوات النظام، بعد اشتباكاتٍ استمرت لعدة ساعات.

كما أعلنت الوكالة عن هجومٍ هو الثاني خلال أسبوع في منطقة "T3" في بادية الشام؛ حيث استهدف عناصر التنظيم ثكنة عسكرية لقوات النظام جنوبي المحطة؛ مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى من قوات النظام.

يتحصن "تنظيم الدولة" في جيب يمتد بين محافظتي حمص ودير الزور، من أطراف منطقة السخنة حتى حدود مدينتي البوكمال والميادين في دير الزور.

ويتخذ من تلك المناطق جيوبًا صغيرة ومتفرقة، وتتركز عملياته على شكل هجمات سريعة وخاطفة ضد قوات الأسد على امتداد البادية السورية.

وبحسب تقارير إعلامية، بلغت خسائر قوات النظام وميليشياته خلال الشهرين الأخيرين قرابة 90 عنصرًا في الشهرين الأخيرين، جراء غارات "تنظيم الدولة" المباغتة.








تعليقات