فصائل الثوار تواصل ضرباتها ضد قوات الأسد بريف حماة

فصائل الثوار تواصل ضرباتها ضد قوات الأسد بريف حماة
  قراءة
الدرر الشامية:

واصلت الفصائل الثورية، اليوم الجمعة، توجيه ضربات موجعة لقوات الأسد على جبهات ريف حماة وكبَّدوها خسائر بشرية وفي الآليات.

وقالت "الجبهة الوطنية للتحرير" إن مقاتليها استهدفوا بصواريخ غراد قوات النظام في حاجز بريديج بريف حماة الشمالي؛ ما أدى لوقوع قتلى وجرحى بصفوفهم.

كما أعلنت "الجبهة الوطنية" عن تدمير دبابة لقوات الأسد بصاروخ مضاد للدروع على جبهة تل هواش بريف حماة الشمالي الغربي.

ومن جانبه، تمكن "جيش العزة" من تدمير راجمة صواريخ لقوات النظام على محور المغير بريف حماة؛ جرّاء استهدافها بقذائف المدفعية الثقيلة.

وإلى ذلك، أعلن مصدر عسكري في "هيئة تحرير الشام" صباح اليوم عن قتل 3 عناصر للنظام، خلال عملية تمشيط داخل بلدة كفرنبودة شمال حماة.

هذا ويواصل "نظام الأسد" غاراته الجوية المكثفة والقصف بقذائف المدفعية والصواريخ على الأحياء السكنية والقرى في المناطق المحرّرة، بعدما فشل في مواجهة الثوار على الجبهات.

وكانت "هيئة تحرير الشام" أعلنت الأربعاء الفائت، استعادة سيطرتها على بلدة كفرنبودة بريف حماة، بعد معارك عنيفة مع قوات الأسد وميليشيات "النمر"، ومقتل أكثر من 60 عنصرًا للنظام وأسر قائد غرفة عمليات كفرنبودة العقيد عبدالكريم سليمان، برفقة عنصرين آخرين وسحق عشرات الآليات العسكرية.



تعليقات