روسيا تروِّجُ لهدنة مزعومة وطائراتها ترتكبُ المجازر في ريف إدلب

روسيا تروج لهدنة مزعومة وطائراتها ترتكب المجازر في ريف إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:

تروِّج وسائل إعلام روسية لهدنة مزعومة من طرف النظام على جبهات القتال في المناطق المحررة بينما  تواصل طائرات النظام استهداف المدنيين وتتسبب في سقوط المزيد من الضحايا.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" عمَّا وصفته بـ"قائد ميداني" تابع للنظام السوري"بتوقف إطلاق النار على جبهات إدلب وريفي حماة واللاذقية لمدة 72 ساعة".

وزعم المصدر ذاته أن "وقف إطلاق النار بدأ سريانه عند منتصف هذه الليلة ولمدة 72 ساعة" دون أن يتحدث عن تفاصيل وقف إطلاق النار أو أسبابه أو كيفية التوصل إليه.

يأتي هذا فيما واصلت طائرات النظام والاحتلال الروسي غاراتها الجوية على المناطق المحررة حيث قضى 6 مدنيين وأصيب آخرون بجروح في قصف جوي على مدينة معرة النعمان  وبلدة كفرومة جنوب إدلب بعد منتصف الليلة الماضية.

وأعلنت الفصائل الثورية رفضها ما تروجه وسائل إعلام النظام وروسيا من هدنة مزعومة دون الانسحاب من المناطق التي سيطرت عليها مؤخرًا في ريف حماة واعتبرت أيَّ حديث عن هدنة في الوضع الحالي خيانة.



تعليقات