بيان مشترك بين روسيا و"حكومة الأسد" عن أخطر أزمة في مناطق النظام

بيان مشترك بين روسيا و"حكومة الأسد" عن أخطر أزمة في مناطق النظام
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدرت روسيا بيانًا مشتركًا مع "حكومة الأسد"، حول أخطر أزمة تواجه النظام خلال المرحلة الحالية، وتهدد بموجة غضب شعبي واسعه في مناطقه.

وقال رئيسا المركزين السوري والروسي للتنسيق في بيان مشترك: إن أزمة الوقود "التي اختلقتها الولايات المتحدة وحلفاؤها، تهدف بشكل مصطنع، إلى خنق الاقتصاد السوري".

وكانت مناطق النظام شهدت أزمة غاز خانقة منذ نهاية العام الفائت واستمرت حتى شهر فبراير من العام الجاري، قبل أن تبدأ أزمة البنزين بعدها بقليل.

وعقب أزمة البنزين اتجهت "حكومة الأسد" إلى تقنين كميات البنزين في مخصصات البطاقة الذكية، ثم إلغاء الدعم الحكومي على المادة خارج المخصصات.

ويواجه "نظام الأسد" حالة من السخط الشعبي في مناطقه بشكل واسع، بسبب تدهور الأوضاع المعيشية والاقتصادية، فيما يرجعها النظام ورئيسه بشار الأسد، إلى ما يسميها "المؤامرة الكونية من أمريكا وإسرائيل".



تعليقات