"تحرير الشام" تكشفُ عن تطورٍ غير مسبوق في سير المعارك بريفي إدلب وحماة

"تحرير الشام" تكشف عن تطور غير مسبوق في سير المعارك بريفي إدلب وحماة
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت "هيئة تحرير الشام"، اليوم الثلاثاء، عن تطورٍ غير مسبوق في سير المعارك الدائرة مع "جيش الأسد" في ريفي إدلب وحماة.

ونقلت "شبكة إباء"، عن القائد العسكري في الهيئة، أبو الزبير الشامي، أن مقاتلي الفصائل شنُّوا عملية عسكرية على أكثر من محور ضدَّ تجمعات ونقاط "جيش الأسد" شمالي حماة.

وأوضح "الشامي"، أن الهجمات هي أوَّل عملية تحت "غرفة العمليات المشتركة"، مؤكدًا أن الفصائل استطاعت أخذ زمام المبادرة والتحوّل من الدفاع فقط إلى الدفاع والهجوم بعد كسر رأس حربة النظام وروسيا.

وأوضح القائد العسكري أن من أبرز ما أُنجز خلال الهجوم هو نقل المعركة لمنطقة النظام النصيري وأراضيه واستنزاف نخبه وقواته.

وعن حصيلة قتلى "جيش الأسد"، أكد "الشامي" أن "ما لايقل عن 24 عنصرًا لقوا مصرعهم مقسمين بين الفيلق الخامس والفرقة الثانية، بالإضافة لأكثر من 22 جريحًا في محور الحماميات وحده".

وكانت ميليشيات النظام المجرم تلقَّت في الأيام الأخيرة عدَّة ضربات موجعة أفقدتها أعدادًا كبيرة من قوات نخبتها في محور الكبينة شمال اللاذقية ومحور حرش الكركات غرب حماة



تعليقات