"واشنطن بوست" تكشف أسباب اختيار توقيت التصعيد ضد إدلب.. وهذا ما تنتظره أمريكا للتدخل

"واشنطن بوست" تكشف أسباب اختيار توقيت التصعيد ضد إدلب.. وهذا ما تنتظره أمريكا للتدخل
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، السبب وراء اختيار "نظام الأسد" هذا التوقيت للتصعيد ضد إدلب، هدف روسيا الحقيقي من ذلك، وما تنتظره أمريكا للتدخل.

وقال الكاتب في الصحيفة، جوش روغين: إن "بشار الأسد اختار هذا التوقيت بالذات لعلمه انشغال الولايات المتحدة بقضايا عديدة في العالم منها الأزمة الإيرانية".

وأشار "روغين" إلى أن الأسباب الأخرى التي استغلها "الأسد"، هي "التجارب الصاروخية لكوريا الشمالية، والمفاوضات التجارية مع الصين، ومحاولة الإطاحة بالنظام في فنزويلا".

وتطرق الكاتب الأمريكي، إلى أهداف روسيا الحقيقة من التصعيد، معتبرًا أن "موسكو تختبر إدارة ترامب مجددًا حول إدلب".

وأكد أن العديد من الأشخاص العاملين مع الوكالات الأمريكية الموجودة في سوريا أخبروه أن المسؤولين الأمريكيين، في جميع المستويات، ينتظرون إشارة "ترامب" للانخراط في إدلب.

وختم الكاتب الأمريكي، بالتأكيد على أن "(ترامب) قادر على وقف المذبحة التي تشنّها قوات "نظام الأسد" بدعمٍ من روسيا وإيران في حال ما قرر ذلك".



تعليقات