"البشير" يقرّ بالتهم الموجّهة إليه.. ودولة خليجية تعرض استضافته

"البشير" يقر بالتهم الموجهة إليه.. ودولة خليجية تعرض استضافته
  قراءة
الدرر الشامية:

ذكرت مصادر صحفية سودانية، اليوم السبت، أن الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، قد أقر بالتهم الموجهة إليه، قائلًا: "أصابتنا دعوة مظلوم".

وحققت النيابة العامة السودانية مع "البشير" بتهمة الانقلاب على الحكومة الشرعية عام 1989، بعد أن تقدمت هيئة من كبار المحامين السودانيين بتقديم دعوى إلى النائب العام  ضد تنظيم "الإخوان" في السودان الذي كان يسمي نفسه "الجبهة القومية الإسلامية"، بتهمة الانقلاب على الشرعية، وتقويض النظام الدستوري وحل المؤسسات والنقابات في الدولة، بحسب "المشهد السوداني".

كما يتم التحقيق مع "البشير" حول العقارات والأرصدة التي يملكها في البنوك، وطالبت النيابة "بنك السودان المركزي لمدهم بأرصدة البشير وأسرته في كل البنوك في البلاد".

وكانت مصادر صحفية قد كشفت أن إحدى دول الخليج تقدمت بعرضٍ لاستضافة الرئيس المعزول، عمر البشير على أراضيها، دون أن تكشف اسم هذه الدولة ومتى تقدمت بعرضها.

وشمل العرض الإقامة الدائمة لـ"البشير" وأفراد أسرته، فيما تشير معلومات إلى أن "البشير" وافق على العرض، وتمت إحالته للمجلس العسكري الانتقالي للبت فيه.



تعليقات