أكثر من 50 قتيلًا خلال ساعات... نظام الأسد يتلقى ضربة موجعة شمال حماة

أكثر من 50 قتيلًا خلال ساعات... نظام الأسد يتلقى ضربة موجعة شمال حماة
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت مصادر ميدانية عن حجم الخسائر التي مُنيت بها قوات النظام خلال المعارك المندلعة في ريف حماة الشمالي منذ عدَّة ساعات وحتى الآن.

وقال الإعلامي الميداني "طاهر العمر" عبر قناته على التلغرام أن نظام الأسد والميليشيات الموالية له خسرت أكثر من 50 عنصر قُتِلوا خلال المعارك الدائرة في ريف حماة الشمالي إضافة إلى إصابة أكثر من 100 بجروح متفاوتة.
 
وكان كلًّا من هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير قد أعلنوا عن  تدمير ثلاث دبابات و مدفع57 و رشاش متوسط عيار 14.5 إضافة إلى عربة bmp و قاعدة كورنيت و سيارة محملة بالذخيرة.

ورصدت شبكة الدرر الشامية العديد من النعوات التي نشرتها الصفحات الموالية لعشرات الضباط والجنود الذين قُتلوا خلال المعارك الدائرة اليوم على جبهة كفرنبودة وسهل الغاب غرب حماة.

وفي ذات السياق أكدت العديد من الصفحات الموالية خبر إصابة الإعلامي الموالي للنظام "صهيب المصري" إصابات خطرة أثناء تغطيته للمعارك شمال حماة إلى جانب قوات النظام، نُقل على إثرها إلى مشفى حماة، حيث تتضارب المعلومات حول حالته بعد إدخاله إلى قسم العناية المركزة.

يُذكر أن قوات النظام قد بدأت قبل يومين هجومًا بريًّا واسعًا، و بغطاء جوي مكثف على محاور قلعة المضيق وكفرنبودة في ريف حماة الشمالي، الأمر الذي دفع الفصائل الثورية إلى الاستنفار والبدء في عمل مضاد لاستعادة المناطق التي خسروها





تعليقات