بلد عربي قد تشهد أراضيه مواجهة "إيرانية – أمريكية" عسكرية قريبًا

بلد عربي قد تشهد أراضيها مواجهة إيرانية – أمريكية عسكرية قريبًا
  قراءة
الدرر الشامية:

توقعت صحيفة "الغارديان" البريطانية، اليوم الأربعاء، أن تتفاقم الأمور بين إيران والولايات المتحدة؛ مما يؤدي لوقوع مواجهة مباشرة بينهما في وقت يرجح فيه بأن يكون بلدٌ عربيٌّ ساحة لها.

ووضعت الصحيفة في تقريرٍ لها، عدة سيناريوهات لبدء الحرب على أراضي إحدى الدول العربية، خصوصًا بعد تصريحات مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، بأن "الولايات المتحدة لا تسعى إلى دخول حرب مع النظام الإيراني، لكننا على استعداد تام للرد على أي هجوم، سواء بالوكالة، أو عن طريق قوات الحرس الثوري الإسلامي أو القوات الإيرانية النظامية".

والسيناريو الأول؛ أن تستخدم إيران "قطاع غزة" لشن عملية أخرى لإثارة العنف ضد إسرائيل والولايات المتحدة عن بعد، عبر وكلائها، وفي تلك الحالة حركة "الجهاد الإسلامي"، مما يدفع الولايات المتحدة للرد.

والسيناريو الثاني؛ أن تكون المواجهة على الأراضي السورية، فتوجد قوات إيرانية في سوريا وبالقرب من إدلب، فأي عملية عسكرية في إدلب بمساندة إيرانية قد تلقى رد فعل من أمريكا.

والسيناريو الثالث؛ في العراق حيث توجد قوات أمريكية مع تواجد ميليشيات تابعة لإيران، رغم الرفض العراقي بأن تكون بلاده منطلقًا للهجوم على إيران.



تعليقات