"تحرير الشام" تتوعد روسيا و"نظام الأسد" بمفاجآتٍ كبيرةٍ في حال أقدمت على هذه الخطوة

"تحرير الشام" تتوعد روسيا و"نظام الأسد" بمفاجآتٍ كبيرةٍ في حال أقدمت على هذه الخطوة
  قراءة
الدرر الشامية:

توعدت "هيئة تحرير الشام"، اليوم الإثنين، روسيا و"نظام الأسد" بمفاجآت كبيرة في حال فكرت في التقدم إلى المناطق المحررة بالشمال السوري.

وأكد المتحدث العسكري في "الهيئة"، أبو خالد الشامي، رفض "تحرير الشام"، "الابتزاز السياسي" الذي تمارسه روسيا على المناطق المحررة عبر الضغط العسكري، لتحصيل مكتسبات بدفع ثمنها الشعب السوري، متوعدة بمفاجآت كبيرة. 

وقال "الشامي" في تسجيل مصور: "إنَّ عناصر الهيئة وفصائل المعارضة تواصل عملياتها في ردِّ العدوان الروسي على عدة محاور وخلف خطوط العدو، وتنفِّذ عمليات نوعية وحساسة".

وأكد أن "أيَّ محاولة لدخول القوات الروسية إلى المناطق المحرَّرة لن تُقابل إلا بالحديد والنار"، لافتًا إلى أن المعركة القادمة معركة مصيرية ستضع فيها كافة الإمكانيات العسكرية بعد إعداد وتجهيز آلاف المقاتلين.

يُذكر أن قوات النظام حاولت فجر اليوم التقدم على عدة محاور في ريف حماة الشمالي، مدعومةً بغطاء جوي من الطيران الحربي التابع للنظام وبمساندة من الطيران الروسي؛ الأمر الذي تسبب باندلاع اشتباكات عنيفة بينهم وبين الفصائل الثورية.



تعليقات