مجزرةٌ جديدةٌ في الشمال المحرر.. ومساجد ريف إدلب تلغي صلاة الجمعة بسبب القصف

مجزرة جديدة في حماة.. ومساجد ريف إدلب تلغي صلاة الجمعة بسبب القصف
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت مساجد في ريف إدلب إلغاء صلاة الجمعة، بسبب القصف المكثف الذي تتعرض له المنطقة من قبل الطيران الروسي والمروحي التابع للنظام.

وأفاد مراسل "شبكة الدرر الشامية" بأن شعبة الأوقاف في منطقة جبل الزاوية أصدرت تعميمًا إلى خطباء المساجد بإلغاء صلاة الجمعة نظرًا للقصف من جانب النظام وروسيا على قرى المنطقة.

كما ألغت اللجنة العامة للأوقاف في كفرنبل أيضًا صلاة الجمعة في مساجد المدينة، على خلفية حملة القصف التي يتعرض لها ريف إدلب الجنوبي.

وشهدت منطقة جبل الزاوية تحليق مكثف من الطيران المروحي منذ صباح اليوم واستُهدفت بالبراميل المتفجرة والألغام البحرية قرى "فركيا ودير سنبل وإحسم وكنصفرة"، وسط انفجارات قوية في المنطقة ما أدى إلى سقوط ضحايا في صفوف المدنيين.

كما قُتل خمسة مدنيين وأصيب آخرون بجروح، فجر الجمعة، إثر قصف من الطائرات الروسية التي استهدفت مناطق متفرقة في سهل الغاب وجبل شحشبو بريف حماة الغربي.

وقال مراسلنا في حماة: إنَّ طائرات الاحتلال الروسي استهدفت فجر اليوم منزلًا في قرية قليدين، ما أسفر عن ارتقاء أربعة مدنيين بينهم امرأتان، وإصابة ثلاثة بجروح متوسطة.

وفي السياق ارتقت امرأة بقصف مماثل من الطائرات الروسية على قرية جب سليمان بجبل شحشبو بريف حماة.

وتشهد المناطق منزوعة السلاح في ريفي حماة وإدلب حملة قصف مكثفة من قبل الطيران الروسي وقوات النظام منذ فبراير/ شباط الماضي ما أدى لوقوع مئات الضحايا.













تعليقات