كشْفُ أكبرِ شبكة نصبٍ بين السوريين في الأردن.. أموال بملايين الدنانير

كشف أكبر شكبة نصب بين السوريين في الأردن.. أموال بملايين الدنانير
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت السلطات الأردنية، عن أكبر شبكة نصب (بورصة وهمية) بين السوريين في الأردن، والتي تقدّر قيمة الأموال المتداولة فيها بملايين الدنانير.

وبحسب صحيفة "الغد" الأردنية؛ فإنّ المشتكى عليهم في القضية "كانوا يأخذون أموالًا من الضحايا على سبيل تشغيلها في الاستثمار".

وأضافت الصحيفة: "أنَّ هذه البورصة بين السوريين بدأت أعمالها قبل عامين، توزعت في مختلف مناطق المملكة، وتركزت في مناطق تجمعات السوريين في العاصمة عَمّان والزرقاء والمفرق ومأدبا".

ووفقًا لـ"الغد"، وصلت العديد من القضايا إلى القضاء تحت اسم مطالبات مالية، وأخرى احتيال وثالثة إساءة ائتمان، حيث بدأت الجهات المختصة "تحقيقات في القضية وتوصلت لوجود شبكة تدير الأموال من خلف ستار".

وأكدت الصحيفة، "أنَّ معظم القائمين على هذه البورصة سوريون وقد أوهموا زبائنهم أنهم يعملون في مجال، البورصة العالمية والأسهم والاستثمار بالأعمال".

وأشارت إلى "أنه ضُبِط المسؤول الرئيس المباشر في إدارة أعمال البورصة الوهمية وإحالته إلى القضاء، إضافةً لعشرات العاملين فيها".

وختمت الصحيفة، بالتأكيد على "أنّ كافة الأشخاص الذين يتعاملون مع هذه الشركات وقعوا ضحية احتيال وتمَّ نقلُ أموالهم وتوريدها إلى منازلهم وحساباتهم الشخصية".



تعليقات