"مغاوير الثورة" يجند شباب من "الركبان".. ومفاجأة يجهزها التحالف بشأن مدينتين في سوريا

"مغاوير الثورة" يجند شباب من "الركبان".. ومفاجأة يجهز لها التحالف بشأن مدينتين في سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

كشفت تقارير إعلامية، بأنَّ "جيش مغاوير الثورة" المدعوم من التحالف الدولي يعمل على تجنيد شباب "الركبان" الراغبين بالالتحاق بصفوفه.

وبحسب التقارير؛ فإن الجيش بدأ بضم عشرات الشبان من مخيم الركبان لصفوفه مؤخرًا، وشرعوا بتلقي التدريبات العسكرية المكثفة على مختلف أنواع الأسلحة الفردية والمتوسطة، وقواعد الصواريخ المضادة للدروع، بحسب "بلدي".

وتهدف التدريبات وعمليات الانضمام الحديثة لرفع الكفاءة القتالية لدى جيش المغاوير، ضمن الخطة المعدّة للمرحلة القادمة، حيث من المتوقع أن تسيطر قوات التحالف الدولي على مدينتي البوكمال والميادين شرقي دير الزور. 

كما أن عمليات التطويع من شأنها تحسين الوضع المعيشي لأهالي مخيم الركبان على الأمد البعيد، وخاصة للعناصر المنضمين حديثًا وأهاليهم. 

وكان "جيش مغاوير الثورة" نفّذ خلال الأسابيع الماضية بالتعاون مع قوات التحالف الدولي، مناورات عسكرية تضمنت التدريب على أسلحة ثقيلة من بينها صواريخ أرض - أرض متوسطة وقصيرة المدى، تحاكي أهدافًا افتراضية وإصابتها بدقة.



تعليقات