الكشف عن القرار "الخطير" الذي كاد أن يتخذه "البشير" فتم عزله

الكشف عن القرار "الخطير" الذي كاد أن يتخذه "البشير" فتم عزله
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلنت مصادر صحفية سودانية، اليوم الجمعة، عن قرار وصفته بـ"الخطير" كاد أن يتخذه الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، مما دفع قادة الجيش للتدخل لعزله قبل تنفيذه.

وقال الصحفي السوداني، عثمان ميرغني، أمام تجمع للمتظاهرين، أن "البشير" قال لقادة المجلس العسكري قبل صدور قرار عزله بيوم بالحرف الواحد": "طبعا كلكم تعلمون أننا نتبع المذهب المالكي، وهذا المذهب يتيح للرئيس أن يقتل 30% من شعبه، بل وهناك من هم أكثر تشددًا يقولون 50%".

وأضاف "البشير": "قدامكم 48 ساعة ما عايز أي زول (شخص) قدام القيادة، حتى لو كان ثلث الشعب"، وتابع الصحفي قوله: "قادة المجلس العسكري قرروا في تلك اللحظة أنه يجب أن يسقط فعلًا".

وكان وزير الدفاع السوداني، الفريق أول عوض بن عوف، قد أعلن أول الشهر الجاري، عزل "البشير"، وحل مؤسسة الرئاسة ومجالس الولايات، وتسلم مجلس عسكري مقاليد الأمور بالبلاد لفترة انتقالية قدّرها بعامين.



تعليقات