السلطات اللبنانية تستعين بتركيا من أجل التوسط لدى فصائل "الجيش الحر"

السلطات اللبنانية تستعين بتركيا من أجل التوسط لدى فصائل "الجيش الحر"
  قراءة
الدرر الشامية:

استعانت السلطات اللبنانية، بتركيا من أجل التوسط لدى فصائل "الجيش الحر"، وإطلاق سراح مقاتل لبناني محتجز في سوريا.

وذكر موقع قناة "MTV" اللبنانية، الخميس، أن المدير العام للأمن اللبناني، عباس إبراهيم، طلب مساعدة تركيا لإطلاق سراح مقاتل لبناني لدى فصائل "الجيش الحر".

وأوضح الموقع، أن المقاتل اسمه محمد الشيخ، من منطقة عكار، كان قد أُسر من قِبَل فصائل عسكرية في سوريا تابعة لــ"الجيش الحر"، بعد قتاله ضدها منذ عامين.

ولم يتضح ما إذا كان المقاتل اللبناني، هو أحد عناصر ميليشيا "حزب الله" اللبناني، أو أحد العسكريين، فيما لم يعلق الجيش الحر، أو تركيا على هذه الأنباء.

ودخل عدد من اللبنانيين في القتال بسوريا، منذ عام 2011، وانضوى معظمهم في صفوف "حزب الله"، والذي تركزت مشاركته بشكل أساسي في القصير بالريف الغربي لحمص، ومدينة حلب وريفها الجنوبي.



تعليقات