برلمان دولة عربية يحظر لعبة "بابجي".. وسخرية على مواقع التواصل

برلمان دولة عربية يحظر لعبة "بابجي".. وسخرية على مواقع التواصل
  قراءة
الدرر الشامية:

أقر برلمان إحدى الدول العربية، اليوم الأربعاء، مرسومًا يقضي بحظر لعب إلكترونية منها لعبة "بابجي" الشهيرة، وسط سخرية من رواد مواقع التواصل من القرار.

فقد أصدر البرلمان العراقي قرارًا ألزم فيه الحكومة العراقية بضرورة حظر 3 ألعاب تحض على العنف، وهي لعبة "بابجي" (PUBG)، و"فورتنايت" (Fortnite)، و"الحوت الأزرق"، بحسب مركز الإعلام الرقمي العراقي.

وقال مصدر برلماني عراقي إن "مجلس النواب العراقي صوت بأغلبية مطلقة على قرار برلماني بحظر الألعاب الإلكترونية التي تحرض على العنف".

وأوضح المصدر أن "القرار جاء بدفع من قِبَل كتلة (سائرون)، التابعة للتيار الصدري، بزعامة مقتدى الصدر، الذي دعا خلال الأيام السابقة، الشباب إلى الابتعاد على الألعاب الإلكترونية".

ونال القرار سخرية من قطاع واسع من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في العراق، خاصة وأنه حظر لعبة "لا وجود لها على الإنترنت أو المتاجر الإلكترونية (غوغل بلاي أو آب ستور)".

ولفت العديد منهم إلى أنه لا وجود للعبة الحوت الأزرق لا في العراق ولا في أي دولة أخرى، ولا يعدو اسم لعبة الحوت الأزرق سوى إشاعة انطلقت قبل بضعة أعوام ولا وجود لها في الواقع، وإنما الموجود هو "تحدي الحوت الأزرق".

وهي عبارة عن تحديات تستمر لمدة 50 يومًا، وفي التحدي النهائي يطلب من اللاعب الانتحار، وهو ما حدث بالفعل في عدة حالات انتحار بحسب ما جاء في تقرير لموقع "heavy" الأمريكي.

وكانت الهند قد حظرت لعبة "بابجي"، وكذلك دعا العديد من المواطنين الإماراتيين لحظر نفس اللعبة وتقدموا بطلبات رسمية للحكومة الإماراتية لحظرها.



تعليقات