صحيفة: زوجة "البشير" طلبت دخول دولة خليجية بعد العزل بـ24 ساعة

صحيفة: زوجة "البشير" طلبت دخول تلك الدولة الخليجية
  قراءة
الدرر الشامية:

أكدت صحيفة "التيار" السودانية، اليوم الاثنين، عن تقديم زوجة الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، طلبًا لدخول دولة خليجية قبل سقوطه، بيوم واحد.

وقالت الصحيفة إن "زوجة الرئيس المعزول عمر البشير، وداد بابكر، وشقيقه عبد الله، قد تقدما بطلب لمغادرة جوبا إلى دبي"، وادعت أن "حكومة دولة جنوب السودان رفضت منح وداد بابكر وأخ البشير عبد الله إذنًا بمغادرة أراضيها إلى دبي، وطلبت منهما العودة إلى الخرطوم والسفر عبرها".

وكانت زوجة "البشير" قد وصلت لعاصمة جنوب السودان قبل سقوطه بيوم واحد، بينما "وصل عبد الله البشير، قبل السادس من أبريل/نيسان للقاء بعض شركائه".

من ناحيته؛ أكد أتينج ويك أتينج، السكرتير الصحفي لرئيس جنوب السودان "سلفاكير ميارديت"، أن تكون لدى جوبا أي فكرة حول مكان "وداد بابكر"، قرينة الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير.

وقال "أتينج" للأناضول؛ "ليس لدينا أي فكرة حول وجود وداد بابكر زوجة الرئيس السوداني في جوبا".

وكان وزير الدفاع السوداني، الفريق أول عوض بن عوف، قد أعلن، الخميس الماضي، تنحية "البشير" وإنشاء مجلس رئاسي لإدارة البلاد خلال فترة انتقالية تمتد لعامين.



تعليقات