تركيا تقبض على سوري متهم ببيع أغلى وأخطر مادة في العالم

تركيا تقبض على سوري متهم ببيع أغلى وأخطر مادة في العالم
  قراءة
الدرر الشامية:

ألقت السلطات الأمنية بولاية "أضنة" التركية، القبض على رجل سوري يبيع مادة تعد من أندر وأخطر المواد في العالم داخل الأراضي التركية.

وأوضحت مصادر، أن قوات الأمن التركية أرسلت فريقًا مؤلفًا من 6 أشخاص، لفحص مادة كيمايئة عثر عليها مع السوري المقبوض عليه، ويرجح أنها مادة مشعة نوويًّا، بحسب موقع "نيو ترك بوست".

وأضافت المصادر، أن الفريق التركي المختص قام بأخذ المادة المصادرة إلى وكالة الطاقة الذرية التركية من أجل معاينتها بالطرق السليمة وإجراء تحليل تفصيلي، للتبين عن إن كانت المادة كاليفورنيوم أم نوع آخر.

وأشارت المصادر الإعلامية التركية إلى أن السوري ويدعى "عبد الكريم المسطيطف"، كان ينوي بيع مادة كيماوية بمبلغ يقدر بحوالي 20 ألف دولار أمريكي لرجلٍ آخر في الولاية نفسها.

ولفتت كذلك إلى أن الماد الكيماوية هي الكاليفورنيوم؛ حيث تعتبر هذه المادة من المواد المحظورة دوليًّا، كما أن قيمتها الحقيقية تقدر بأكثر من ذلك المبلغ (20 ألف دولار أمريكي) بكثير.

وتعد الكاليفورنيوم، من أكثر المواد ندرة على كوكب الأرض، حيث تبلغ قيمة استخراج الغرام الواحد منها حوالي 4 مليون دولار أمريكي وفقًا للخبراء، كما أنها ثاني أغلى مادة كيماوية في العالم، وتستخدم كمصدر لجزيئات الانشطار في البحوث النووية.



تعليقات